أطلقت حملة النيل لإثيوبيا… أديس أبابا تستفز مصر حول أزمة سد النهضة وتصف خطابها بالخادع

أطلقت حملة النيل لإثيوبيا… أديس أبابا تستفز مصر حول أزمة سد النهضة وتصف خطابها بالخادع

أعلنت وكالة الأنباء الإثيوبية “إينا”، إطلاق حملة إلكترونية تحت شعار “النيل لإثيوبيا”، وذلك قبل ساعات من قمة إفريقية مصغرة حول أزمة سد النهضة.

الخطاب الخادع

وقالت الوكالة إن الإثيوبيين في جميع أنحاء العالم دشنوا هذه الحملة الإلكترونية، المزمع استمرارها حتى الجمعة المقبل، بهدف رفع مستوى الوعي الدولي حول السد، والتأكيد على حق إثيوبيا في بنائه، والتصدي لما وصفته بـ”الخطاب الخادع” لمصر.

قمة مصغرة

ويعقد قادة مصر والسودان وإثيوبيا قمة مصغرة، اليوم الثلاثاء، عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة في محاولة للتوصل لاتفاق بشأن سد النهضة الإثيوبي، بعد انتهاء 11 يوما من المباحثات الفنية والقانونية من دون التوصل لحل يرضي الأطراف الثلاثة. وستضم القمة قادة الدول الثلاث، إلى جانب رئيس جنوب إفريقيا، رئيس الدورة الحالية للاتحاد، إضافة إلى خمسة مراقبين من الاتحاد.

أسباب الخلاف

وتختلف مصر والسودان وإثيوبيا على كميات المياه المنصرفة من السد أثناء فترات الجفاف، وآلية فض النزاعات مستقبلا، ومدى إلزامية الاتفاق، فضلا عن كيفية إدارة وتشغيل السد المائي على النيل الأزرق.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق