أمل الأنصاري ترد على منتقدي سخريتها من المنقبات

أمل الأنصاري ترد على منتقدي سخريتها من المنقبات

خرجت الفاشينيستا السعودية، أمل الأنصاري، عن صمتها إزاء الانتقادات التي طالتها، عقب حديثها عن تصرفات المنقبات مع أزواجهن بالأماكن العامة، وإلحاق السخرية بهم، وسط موجة واسعة من الجدل.
وقالت أمل الأنصاري في منشور لها عبر حسابها في تطبيق ”سناب شات“: إنها ”لم تُخطئ بحق أحد وكان حديثها من باب الحياء“، مؤكدة أن هذه وجهة نظرها حيال تلك القضية، وصرحت بها.

وأكدت أن والدتها منقبة، وكذلك شقيقتها، ومن هنا، لن تستطيع التقليل من احترام المنقبات، ولكنها معترضة على تصرفاتهم وعدم الاستحياء في الأماكن العامة، لأن هذا ”عيب“، وفق قولها.
وكتبت أمل الأنصاري: ”ملاحظة، أمي منقبة وكلامي واضح جدا وعندي أخت أيضا منقبة، وما عمري قللت من احترامي لأحد وقلت شكلها مهذب بالنقاب ومرتب وما تلوق هالتصرفات أن الواحد يسويها بطريقة غير مهذبة اتسيمج واشيمج وأتمييع على العالم، أكرر عيب ولازم أكون مستحية من اللي حولي مو أطالعهم وأضحك“.
وأضافت الفاشينيستا السعودية قائلة: ”لا سبيت ولا غلطت ولا قذفت، قلت حياء فقط، منهارين ليه ما تدرون عادي وجهة نظري وقلتها“.
وكانت الفاشينيستا السعودية أمل الأنصاري، قد تسببت بجدل واسع بين المتابعين في مواقع التواصل الاجتماعي، بعد حديثها الذي وجهت من خلاله انتقادات للمنقبات، بسبب تصرفاتهن مع أزواجهن في الأماكن العامة.
ولم يرق حديث أمل الأنصاري للكثير من رواد مواقع التواصل في السعودية، حيث شنوا هجومًا ضدها، وأطلقوا ”هاشتاغ“ تفاعلي تحت وسم #امل_الانصاري، للرد عليها، وإبداء اعتراضهم على تلك الانتقادات التي وجهتها للمنقبات.
وقالت أمل الأنصاري في مقطع فيديو عبر حسابها في تطبيق ”سناب شات“، ونقله نشطاء إلى مواقع التواصل الاجتماعي: ”إحنا كخليجيين أو كسعوديين والأحرى سعوديين أو مجتمعنا السعودي بين قوسين“.
وأضافت الأنصاري: ”لما أنا أكون بمكان عام أو مكان مفتوح، مطعم مفتوح، كل أحد يشوف، وأكون أنا من الناس اللي مو محجبة، يعني مثلًا المحجبات شوي عندهم انفتاح أكثر من المنقبات!“.
وتابعت قائلة: ”وآجي أنا كمنقبة وأقعد في مكان عام، وأنا الأنثى حتى لو كان زوجي، أقوم آخد الملعقة قدام الناس وأأكل زوجي في مطعم ومكان مفتوح، ما في شيء مغطى وأطالع البنات وأضحك!“.
وأردفت أمل الأنصاري: ”ما فهمت الصراحة، يعني هالسالفة ما فهمتلها تفسير.. أول شيء عندك حب زايد، عندك رومانسية زايدة حق البيت.. والأدهى والأمر مو كده قاعدة بنقابها مهذبة، فجأة تشيل الملعة وتناظر البنات، ما فهمت الحركة الصراحة، تأكلين زوجك في بيتك!“.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق