الوجه القبيح لكورونا.. ابتزاز طلاب صينيين في فرنسا بسبب “الفيروس”

الوجه القبيح لكورونا.. ابتزاز طلاب صينيين في فرنسا بسبب “الفيروس”

تعرَّض طلاب صينيون في فرنسا لعملية ابتزاز؛ إذ عمد أشخاص، انتحلوا صفة الشرطة، إلى إجبارهم على دفع غرامة بسبب ارتدائهم كمامات للوقاية من فيروس “كورونا” في أماكن عامة.

وبحسب ما ذكرته “روسيا اليوم”، فقد قالت السفارة الصينية في فرنسا في بيان: “أفاد طلاب صينيون في الأيام الأخيرة على وسائل التواصل الاجتماعي بأن رجال شرطة (فرنسيين) أجبروهم على دفع غرامة مالية قدرها 150 يورو (171 دولارًا) بسبب انتهاكهم قانونًا فرنسيًّا، يمنع تغطية الوجه”. وبعد التقصي أعلنت الشرطة الفرنسية أن هؤلاء الرجال انتحلوا صفة رجال شرطة، وأكدت الشرطة أنه لا يوجد قانون يمنع ارتداء كمامات لأسباب طبية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق