بتحذير شديد اللهجة.. واشنطن تنذر أي دولة تنتهك العقوبات وتوفر أسلحة لإيران

بتحذير شديد اللهجة.. واشنطن تنذر أي دولة تنتهك العقوبات وتوفر أسلحة لإيران

قالت المندوبة الأمريكية في الأمم المتحدة كيلي كرافت، اليوم الأربعاء، إن واشنطن ترغب في تحقيق السلام في منطقة الشرق الأوسط، موضحة أن أي دولة تنتهك العقوبات على إيران ستعاقب. وأضافت كرافت، أن واشنطن ستفرض عقوبات على أي دولة توفر الأسلحة لإيران، مؤكدة أن طهران تواصل دعم الحوثيين في اليمن. وأشارت المندوبة الأمريكية في الأمم المتحدة، إلى أن نظام إيران يستخدم الإرهاب للبقاء بالسلطة، لافتة إلى أن خطاب روحاني كان إنجازًا في التمثيل.

وكانت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلنت أمس الأول الإثنين، فرض عقوبات جديدة على وزارة الدفاع الإيرانية وآخرين لهم دور في برنامج الأسلحة النووية الإيراني؛ لدعم تأكيد الولايات المتحدة بإعادة فرض كل عقوبات الأمم المتحدة على طهران. ووقّع الرئيس دونالد ترمب، مرسومًا يجيز فرض عقوبات اقتصادية شديدة بحق أي بلد أو شركة أو فرد يسهم في تقديم وبيع ونقل أسلحة تقليدية إلى إيران. وكانت الولايات المتحدة أكدت أن إيران تمتلك مواد تمكنها من صناعة قنبلة نووية نهاية العام، فيما أعلنت عن توقيع عقوبات على 27 شخصًا وكيانًا على علاقة ببرنامج إيران النووي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق