تطورات جديدة في واقعة هروب كارلوس غصن من اليابان.. والكشف عن المبلغ الذي دفعه لمهربيه والعملة المشفرة

تطورات جديدة في واقعة هروب كارلوس غصن من اليابان.. والكشف عن المبلغ الذي دفعه لمهربيه والعملة المشفرة

كشفت تقارير عن دفع ابن المدير السابق لنيسان، كارلوس غصن، نحو 500 ألف دولار من العملات المشفرة لواحد من رجلين في ولاية ماساشوستس الأميركية، ساعدا والده على الفرار من اليابان.
وقالت هيئة ادعاء فيدرالية، إن المدفوعات ذهبت إلى بيتر تايلور، بعد أن قام هو ووالده المتقاعد من القوات الخاصة الأميركية بمساعدة غصن على الهروب في صندوق وطائرة خاصة، لتجنب مواجهة اتهامات مالية.

وأكد المدعون أن العملة المشفرة أو الرقمية التي شملتها المدفوعات من ابن كارلوس، آنتوني غصن، كانت إضافية فوق مبلغ 862,500 دولار حولها غصن بنفسه إلى شركة يديرها بيتر تايلور، في أكتوبر، قبل شهرين من فراره.
وقام المدعون بتفصيل المدفوعات في ملف يعارض محاولة تايلور الأخيرة للخروج من السجن بكفالة.
ويمكث، بيتر تايلور، ووالده في السجن منذ اعتقالهما، في مايو، بطلب من اليابان التي تسعى لتسليمهما إليها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق