حاخامات اليهود يشربون الكحول للوقاية من كورونا وينشرون تفسيرات غريبة عن سبب انتشار الفيروس

حاخامات اليهود يشربون الكحول للوقاية من كورونا وينشرون تفسيرات غريبة عن سبب انتشار الفيروس

شهدت إسرائيل والأراضي الفلسطينية على مدار الأيام الماضية مجموعة من التقاليد بالتزامن مع انتشار فيروس كورونا وإعلان إسرائيل ارتفاع أعداد المصابين بالفيروس إلى 39 حالة. واتجه حاخامات اليهود إلى تقديم النصائح والتوجيهات لأتباعهم حول كيفية الوقاية من فيروس كورونا، حيث وزع أحدهم مشروب كحولي أطلق عليه اسم “كورونا” مطالباً المؤمنين بشربه والدعاء مدعياً أن ذلك سيحد من انتشار الفيروس. كما طلب الحاخامات من “المؤمنين” من أتباعهم عدم الذهاب إلى الكنيس، والاستماع إلى الصلوات خاصة لقصة الملكة استير التي عُرفت بأنها تُقرأ خلال احتفالات عيد “المساخر”، عبر الإذاعات.

الشذوذ وظهور المسيح

وفي السياق ذاته، ذهب بعض الحاخامات إلى وضع تفسيرات دينية للفيروس من خلال تصوير مقاطع فيديو ونشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث قال الحاخام زامير كوهين الذي يخضع للحجر الصحي: “الفيروس نتيجة طبيعية لأن غير اليهود يأكلون أي شيء”. فيما أشار الحاخام مئير معزوز إلى سبب آخر لانتشار الفيروس، قائلاً إن سببه هو الشذوذ الجنسي معتقداً: “أن الله ينتقم من الشخص الذي يقدم على أفعال غير طبيعية”، بينما رأى آخر أن انتشار الوباء إنما هو علامة تحذر من مجيء المسيح.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق