حسم الجدل بشأن السبب الحقيقي في القضاء على الديناصورات قبل 66 مليون عام

حسم الجدل بشأن السبب الحقيقي في القضاء على الديناصورات قبل 66 مليون عام

كشفت دراسة السبب الحقيقي في القضاء على الديناصورات، مؤكدة أن اصطدام كويكب قبل 66 مليون عام أطلق رذاذات وغبارًا في الغلاف الجوي العلوي للأرض أدى إلى حجب الشمس وقتل الديناصورات.
وبحسب صحيفة “الديلي ميل”البريطانية تشير الأدلة الجديدة المكتشفة من فوهة تشيككسولوب إلى أن الكربون الأسود الذي ملأ الغلاف الجوي بعد أن ضرب كويكب الأرض قبل 66 مليون سنة كان سببه الاصطدام وليس حرائق الغابات الهائلة كما كان يُعتقد سابقًا.

وحلل الباحثون الرواسب من فوهة البركان، التي تقع الآن في شبه جزيرة يوكاتان ، ومواقع المحيط القريبة لتحديد مصدر السخام الذي حجب الشمس.
ووجد الفريق مجموعة من الهيدروكربونات التي تم تسخينها بسرعة خلال الحدث الذي أطلق رذاذ الكبريتات والغبار في الغلاف الجوي – مما أدى إلى “تأثير الشتاء” الذي أدى إلى الانقراض الجماعي.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق