ريان جيلر يخرج عن صمته ويكشف تفاصيل تعرضه للتحرش

ريان جيلر يخرج عن صمته ويكشف تفاصيل تعرضه للتحرش

كشف مشهور مواقع التواصل ريان جيلر، تفاصيل تعرضه للتحرش، موضحا أنه تجرأ للكشف عن ذلك تضامنا مع حملة فضح المتحرشين التي أطلقها عدد من الفنانين والمشاهير خلال الفترة الحالية.

وقال ريان جيلر، في منشور كتبه في حسابه عبر تطبيق ”سناب شات“، إنه عانى منذ الطفولة، مبينا أن آخر ما وصله كان صورا من طليق الفاشينيستا الكويتية الليبي، في إشارة إلى روان بن حسين وطليقها رجل الأعمال الليبي يوسف المقريف.
وشدد على أن معاناته من التحرش استمرت حتى بلوغ سن الرشد، إلا أنه لم يتجرد من مبادئه وعاداته وتقاليده.
وأضاف جيلر : ”لا أخشى اليوم أن أقول إنني تعرضت للتحرش“، معقبا أن التنمر لاحقه من جانب الكثيرين حتى من جانب الأهل في سن الطفولة وحتى الآن.
وأردف: ”مازلت أتعرض لهالشي وجا اليوم اللي أحط له حد.. أي متحرش سوف يلقى عقابه“، مشجعا أي شخص تعرض للتحرش بألا يصمت ويحرر نفسه من قيود الخوف ويصرخ بأعلى صوت للحصول على حقه. واختتم منشوره قائلا: ”لا تخافوا لا تستحوا لا تسكتوا“.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق