شاهد: ميشال حايك يتوقع مصير مأساوي للإعلامي نيشان على الهواء.. والأخير يرتبك

شاهد: ميشال حايك يتوقع مصير مأساوي للإعلامي نيشان على الهواء.. والأخير يرتبك

صَدم المتنبئ اللبناني المعروف ميشال حايك، مواطنه الإعلامي نيشان ديرهاروتيونيان، بتوقع مفاجئ، وضع الأخير في حالة من الارتباك على الهواء مباشرة، عندما دعاه إلى ترك ما أسماه “فكرة الانتحار والتخلي عن سلاح يمتلكه”.
جاء ذلك خلال الإطلالة الخاصة للمتنبئ المثير للجدل ميشال حايك، على شاشة قناة الجديد، ليلة أمس الأربعاء، مع نيشان، والتي قدّم فيها عددًا من التوقعات، كان أبرزها ما يتعلق بفيروس كورونا المستجد الذي راح ضحيته الملايين بين قتيل ومصاب.

وتوقع حايك هزيمة فيروس كورونا بعلاج بسيط جدًا، وبعد هذه الهزيمة، ستفتح عشرات الملفات التي تضم عشرات الفضائح ذات الصلة بهذا الفيروس من بلد المنشأ وبداية انتشاره، وصولاً إلى اليوم، على حد قوله.
ومن ضمن التوقعات التي قدّمها ميشال حايك، أن يكون هناك أدوار بارزة لفنانين في صنع القرار في لبنان وفي سوريا أيضًا.
وفي ختام توقعاته توجّه حايك إلى نيشان بالقول: “رأيت فكرة خطيرة عليك أن تخرجها من تفكيرك. هناك إشارة أوحت لي بأنك لا تستطيع أن تخرج هذه الفكرة من رأسك، وما أخاف منه كلمة انتحار، لا أعلم ما إذا كان بجانبك مسدس، وحاولت أن تقدم على فعل ما في حياتك”.
وأضاف: “من ردّك عن هذا الفعل المرة الأولى والدتك، وإلا لما كنت اليوم في المكان الذي أنت فيه”، ودعا حايك نيشان إلى “طرد هذه الأفكار من رأسه، لأن هناك صفحة بيضاء وحياة جديدة”، وقال: “اترك ما يسمى بفكرة الانتحار وتخلّ عن السلاح الذي تملكه”.
وبدت حالة الارتباك واضحة على نيشان، لا سيّما بعد سؤال حايك له، ما إذا كان بجانبه مسدس منذ أسبوع أو أسبوعين، ففضل نيشان عدم الإجابة، وقال: “يبقى توقعًا”، لكن هذا التوقع وضع نيشان في حالة ارتباك شديد أمام المشاهدين.
هذا التوقع الصادم، دفع الجمهور إلى توجيه رسائل دعم لنيشان عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة، وجاء من ضمن التعليقات التي تم رصدها: “نيشان نحنا منحبك ما تعمل شي غلط الايام الي الجاية احلى والشمس رح تشرق من جديد”، “نيشان نحنا كتير منحبك ومنعرفك قوي وقد حالك”.
فيما قال آخر عبر حسابه في إنستغرام، تعليقًا على الفيديو الذي يدلي في ميشال حايك بتوقعه المفاجئ: “الانسان بمر بضغوطات وكلنا هيك الحياة مرات بضيق عالجميع وبتفرج بعدها ونيشان انسان ، وبتصير معو ضغوطات ، بتمنالك نيشان الفرح وايام حلوه لانك تستحق”.

[embedded content]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق