قناة إسرائيلية تكشف عن مفاجأة بشأن المغرب

قناة إسرائيلية تكشف عن مفاجأة بشأن المغرب

كشفت قناة i24 الإسرائيلية نقلا عن جهات في الإدارة الأمريكية أن المغرب قد يكون من بين الدول العربية القادمة، التي ستطبّع علاقاتها مع إسرائيل.
وقالت القناة الإسرائيلية إن واشنطن تضغط على الرباط لإعلان علاقاتها مع إسرائيل مقابل اعتراف الأخيرة بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية المتنازع عليها مع جبهة ”البوليساريو“.

ووفق المصدر ذاته، تأتي هذه التوقعات بسبب وجود بنية تحتية للعلاقات مع إسرائيل، من حيث وجود سياحة وتجارة، وحماية للجالية اليهودية في المملكة المغربية.
وأشارت إلى أن هناك مصلحة للمغرب في ذلك، لأن تطبيع العلاقات مع إسرائيل، سيؤدي أولا إلى تحسين العلاقات مع الولايات المتحدة، وثانيا، الحصول على اعتراف إسرائيلي، بالسيادة المغربية في الصحراء الغربية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق