هند القحطاني في إعلان جريء: أنا امرأة طبيعية مو حاطة سيليكون-فيديو

هند القحطاني في إعلان جريء: أنا امرأة طبيعية مو حاطة سيليكون-فيديو

أثارت الناشطة السعودية هند القحطاني، الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشرها مقطع فيديو جريئا أظهرت من خلاله مفاتنها، لتؤكد بأنها امرأة طبيعية ولا تضع سيليكون مثل الآخرين. وقالت هند في فيديو عبر حسابها الشخصي بسناب شات، خلال تقديمها إعلانا عن مجموعة من الملابس الداخلية، بأن صدرها طبيعي ولا تستخدم مواد مثل السيلكون لإظهاره، مبينةً: “هاد الصدرية رهيبة أنا مثلكم طبيعية ومو حاطة سيليكون”. وتفاعل عدد كبير من الجمهور مع الفيديو، وجاءت التعليقات: “صدرك كله بره والله عيب الشوم عليكي.. كله هاد عشان إعلان عيالك راح يشوفون هاد المنظر استغفر الله العظيم.. يعني كل هاد الكبر وتقولي طبيعي طيب كيف… طلعي صدرك كله وبعدين تقولوا حرية”.

وكانت الناشطة السعودية المثيرة للجدل قد أثارت غضب العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، في واقعة مماثلة بعد نشرها مقطع فيديو جريئا عبر حسابها في ”سناب شات“، استعرضت فيه جسمها. وكانت هند القحطاني تروّج في المقطع المتداول لحمالة صدر نسائية بعد أن ارتدتها، إلا أنها كشفت أجزاء فاضحة من صدرها، في الوقت الذي كانت تذكر فيه مميزات حمّالة الصدر تلك. واستعرضت هند القحطاني مفاتن جسدها، ما جعل مرتادي مواقع التواصل يتساءلون عن وقع ذلك على ابنها، الذي يتلقى العديد من الرسائل المهينة، على حد قولهم. ووصف ناشطون تصرف القحطاني بـ “الصبياني”، مبررين أن عليها أن تكون أكثر عقلا ونضجا، خاصة وأن لديها أبناء، ما يحملها مسؤولية تجاههم.

وكتب مغرد يُدعى “محمد”: “أحب هند لكن لازم تراعي إن ولدها طلع وجهه هالحركات محسوبة عليها! حرام ولدها يتعرض للأذية والسب بسبب تصرفات أمه الصبيانية!”. وشددّ مغردون على أن هند القحطاني عليها أن تتوقف عن بث مثل هذه المقاطع، خاصة في الفترة التي يمر فيها العالم بأزمة انتشار فيروس كورونا. وقالت مغردة: “نفسي أعرف إحساس ولدها بعد ما يشوف الفيديو”، وأضاف آخر: “خلوها توقف محنـه لين تنهي الأزمة مو فاضين”. يُذكر أن القحطاني كانت قد صدمت رواد مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا، بإجابتها عن سؤال من إحدى المتابعات؛ حول إمكانية ارتدائها للحجاب في يوم ما، حيث اعتبرت الأمر أشبه بالمستحيل بالنسبة لها، وأن 98% من النساء المسلمات العربيات غير المحجبات كاذبات.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق